دردشة شات دموع العشاق , شات كتابي بنات
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تم افتتاح المنتدي الرسمي http://www.alsaltsat.com/ps نرجو من جميع زوار همسة قلب واعضاء همسة قلب يسلجو معنا في المنتدي الرسمي علي الرابط التالي http://www.alsaltsat.com/ps وسيتم ايقاف المنتدي المجاني هاد http://hamsa-q.own0.com/ علي محركات البحث اكتب منتديات دموع العشاق اول رابط للتسجيل http://www.alsaltsat.com/ps ادارة منتديات دموع العشاق اخوكم ساهر فلسطين

شاطر | 
 

 دولة الكويت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اضواء القمر
مؤسس دموع العشاق
مؤسس دموع العشاق
avatar


مُساهمةموضوع: دولة الكويت    الخميس فبراير 23, 2017 9:42 am

 
 تاريخ المنطقة
 
إن أهمية الخليج العربي والكويت من منظور التاريخ والعلاقات الدولية والتجارة العالمية تمتد إلى قديم الزمان والعصور الوسطى ، ولقد كانت أراضي الكويت الحالية تقع ضمن أراضي دولة كندة الوسطى العربية التي قامت خلال الفترة من القرن الثالث حتى الخامس الميلادي
        ولقد أثبت التنقيب الأثري الذي بدأ على يد البعثة الدنمركية في جزيرة فيلكا عام 1958م وما عثر عليه من آثار قيام حضارة تاريخية قديمة في الكويت ، ذلك لأن تلك البلاد تتصل من جهة الغرب بالجزيرة العربية التي هي جزء لا يتجزأ منها ، كما أنها تتصل بحرا بالخليج العربي فكان لا بد من أن يكون تاريخها في قديمه ووسيطه مرتبطا ارتباطا وثيقا بالجزيرة العربية وسكانها وبمنطقة الخليج
        ويذكر المؤرخون أن الإسكندر الأكبر حينما غزا بلدان الشرق لاكتشاف الطريق الملاحي فيما بين مصب نهر السند وشط العرب عبر الخليج في 326 ق.م وأقام الإغريق في فيلكا . ولقد عثر بها على حجر (إيكاروس) الذي سجل عليه الإغريق كتاباتهم بجانب الآثار الأخرى العديدة ، وهي أدلة تاريخية تؤكد قيام حضارة قديمة في الكويت عاصرت حضارات الشرق القديم
        ويذكر أحد المؤرخين أن أرض الكويت شهدت يوما من أيام الحرب بين الحارث بن عمرو بن حجر الكندي و المنذر بن ماء السماء الذي هزم الحارث عند جزيرة واره ، ولقد شهدت شواطئ الخليج أول صدام في فجر الإسلام بين الفرس والمسلمين إبان خلافة أبي بكر الصديق سنة 12هـ  الموافق 633 م  في كاظمة (ذات السلاسل ) المعروفة لاحقا بالكويت ، ولقد تكرر ذكر كاظمة في أخبار الشعراء
        وفي نهاية القرن التاسع إلى نهاية القرن الحادي عشر الميلادي دخلت منطقة الكويت مع جزء كبير من شبه الجزيرة العربية ضمن دولة القرامطة القوية التي هددت الخلافة العباسية في بغداد ، وبعد اضمحلال هذه الدولة نشأت على أنقاضها مجموعة من الإمارات المحلية ذات الصفة القبليةالتي استمرت إلى نهاية القرن الخامس عشر الميلادي . وكان ميناء كاظمة على ساحل الكويت يؤدي في تلك الفترة وظيفة البوابة البحرية لشرقي الجزيرة العربية
        وفي العصر الحديث برز بنو خالد كأقوى قبيلة عربية في هذه المنطقة وتمكنوا في نهاية القرن الخامس عشر من فرض سيطرتهم على مساحات شاسعة تمتد من البصرة حتى قطر بما فيها أرض الكويت ، ولقد رفض شيوخ بني خالد الاستسلام للسيطرة التركية بعد ذلك . وعندما تولى الشيخ براك بن عريعر سنة 1669 م زعامة بني خالد حاصر مدينة الإحساء الرئيسية  - الهفوف -  إلى أن سقطت بعد استسلام الحاكم التركي (عمر باشا) لتنتهي بذلك عمليا سيطرة الأتراك على الساحل الغربي للخليج العربي
        هذا وقد ظهر شأن الكويت حينما سكنها بعض الأسر ذات الشأن كآل صباح والأسر الأخرى من المهاجرين معهم ممن ينتمون إلى قبيلة عنزة وغيرها : وهم أول من شيد فيها البيوت الحجرية التي اتخذوها مقرا لهم
        وقد أطلق على الكويت في بداية الأمر اسم "القرين" ، وهو الاسم الذي ظهرت به في الخرائط الأوربية للقرنين الثامن عشر والتاسع عشر ثم تحول الإسم إلى "الكويت"
        ويعود تاريخ أسرة آل الصباح في الكويت إلى عام 1613م حسب ما ذكرته  رسالة الشيخ مبارك إلى المقيم البريطاني في الخليج حول تحديد حدود الكويت وقد استهلها بقوله ( الكويت أرض قفراء نزلها جدنا صباح 1022 هـ )  التي توافق عام 1613م، وقد أشارت إلى بداية نشوء الكويت الذي سبق أن ذكرناه والذي أيدته مجموعة من المصادر ،  إذ تواترت عدة روايات عن استقرارها ورخائها في الفترة من 1649م  وهي السنة التي أرسل فيها أهل القرين ( وهو اسم الكويت قديما ) سفنا وسلاحا وأموالا إلى سلطان عمان ناصر  بن مرشد لمعاونته علي تصديه للبرتغاليين،كما أورد ذلك الأستاذ عبد الله محمد الطائي في كتابه ( قصة الشراع الكبير) ، وهذا يدل علي استقرار سياسي ورخاء اقتصادي كانت تنعم به الكويت ، مرورا باكتشاف نسخة من كتاب الموطأ الذي خط في جزيرة فيلكا عام 1682م ، وهي جزيرة تابعة للكويت لا تبعد عن شاطئها أكثر من 17 كم ، ونوع الخط ومستواه يكشفان عن عناية تامة وتمكن من الكتابة والضبط والشكل مما يؤكد وجود بيئة علمية في الجزيرة هي صورة مصغرة عن بيئة علمية أكبر وأشد رسوخا في الكويت ، وانتهاء بسنة 1709م عندما زارها أحد الحجاج السوريين وهو مرتضى بن علوان في طريق عودته من رحلة الحج ووصف أسواقها وعمارتها وأشار إلى رخائها الاقتصادي واستقرارها ، وبالإضافة إلى تلك الإشارات الواضحة عن استقرار الكويت ورخائها وازدهارها خلال القرن السابع عشر ، لا نجد ما يشير إلى أي اضطراب سياسي أو صراعات علي الحكم أدت إلى تبدله وتغيره ، وما  زالت إشارة الشيخ مبارك في رسالته إلى تاريخ أسرة آل صباح الكويت منذ 1022 هـ  (1613م) هي الوحيدة التي لا نجد ما ينقضها أو يضعفها ، بل علـى العكــس من ذلـك فـإن جمـيــع ما سبق ذكره يقوي تلك الرواية ويعزهـا ، مــع أن أول حــاكم حكمها في ذلك الوقت من أسرة الصبــاح تاريخياً هو الشيخ / صباح بن جابر( صباح الاول ) المتوفي ( سنـة 1190هـ الموافق 1776) تم
 
   نشأة الكويت    
 
نشأت الكويت في الطرف الشمالي الغربي للخليج العربي في عام 1613م ، حينما توافدت مجموعات من الأسر والقبائل الي هذه المنطقة قادمة من الجزيرة العربية مدركة أهمية هذا الموقع ومميزاته وصلاحيته لإقامة كيان مستقر تتوافر له كل المقومات التي تضمن له البقاء والازدهار ، وسرعان ما أخذ هذا الكيان شكله السياسي الواضح المتميز
        ثم بدت الحاجة ماسة إلى قيام قيادة دائمة مستقرة يرجع إليها أفراد المجتمع في شؤون حياتهم وتتوافر لها الشرعية القانونية لممارسة سلطاتها الشرعية ، وتمثيل هذا المجتمع لدي الجهات الخارجية والمجتمعات المحيطة به فعهدوا إلى رجل منهم من آل الصباح توسموا فيه الكفاية والقدرة والصلاح ، وبايعوه بالحكم
كانت الكويت ومازالت محط أنظار وإعجاب دول العالم الحديث لما تتميز به من موقع استراتيجي مهم ، وثروة نفطية تقدر بحوالي مائة مليار برميل ، وعلاقات خارجية منفتحة ، ونهج ديمقراطي أصيل ، وانفتاح على الثقافات والحضارات الأخرى دون تفريط فى تراثها العميق ، واتسم أهلها بالمعرفة العميقة بشؤون البحر وحنكة في التجارة وضعتهم موضعا مرموقا بين الأمم والشعوب
المناسبات الرسمية
يعتبر 25 فبراير من كل عام هو العيد الوطني ويعتبر 26 فبراير من كل عام هو يوم التحرير وعرفه الكويتيون لأول مرة في 1991 بعد أن قامت قوات التحالف الدولي بتحرير الكويت وطرد قوات الاحتلال العراقية خارج الحدود الدولية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اضواء القمر
مؤسس دموع العشاق
مؤسس دموع العشاق
avatar


مُساهمةموضوع: رد: دولة الكويت    الخميس فبراير 23, 2017 9:44 am




دولة الكويت أحد القلاع العربية الشامخة، منذ نشأتها وهي تعتبر ملاذ وملجأ لكل العرب مهما اختلفت جنسياتهم، لم ترد يوماً سائل أو تخذل ضعيفاً احتمى بها، تقع دولة الكويت على ساحل الخليج العربي بجوار دولتي العراق والمملكة العربية السعودية، يظن البعض خطأ أن نشأتها تعود لمدة زمنية قريبة، لكن علماء الآثار وجود بعض الحفريات التي تدل على وجود الإنسان بهذه المنطقة منذ عصور ما قبل التاريخ، لذلك فهي إحدى الدول المُخضرمة التي شهدت عصور وحضارات مختلفة ومُتباينة، اليوم سنتعرف أكثر على هذه الدولة وحضارتها وسبب تسميتها بهذا الاسم. لماذا سميت دولة الكويت بهذا الاسم ومتى نشأت؟ سبب التسمية كانت الكويت قديماً تُعرف باسم “مدينة القرين” وهي تصغير لكلمة “قرن” التي تعني التل أو الأرض المرتفعة”، لكن بعد ذلك تغير الاسم مع الوقت وأصبحت تُعرف باسم الكويت، والكويت أيضاً تصغير لكلمة “كوت” والتي تعني “الحصن المنيع” أو “القلعة” وكانت تطلق على البيوت الحصينة المبنية بجانب الماء. شاعت هذه التسمية في بلاد العراق وما يُجاورها لكن لا أحد يعرف على وجه التحديد أصل كلمة “كوت”، أغلب الظن أنها تعود لأصول بابلية وذلك لوجود مدينة بابلية قديمة كانت تُدعى “كوت” كما أن هذه الكلمة وردت في كُتب سُفر الإنجيل القديم، هناك تآويل أخرى تقول أنها تعود لأصل هندي وذلك لوجود حصن هندي قديم يُدعى “كال كوت”، والبعض يُرجعها لأصول عربية وأنها مُحرفة عن كلمة “قوت” وباتت تُكتب بحرف الكاف بدل القاف. أياً ما كان أصلها فإن كلمة “كوت”باتت تُطلق على الحصن المنيع الذي يُبنى على شكل مُربع ويكون مُجاوراً لمسطح مائي كبير، ويكون عظيم الحجم والشأن بين كل المباني المُجاورة له، فيقصده الغرباء للتزود بالقوت والماء أثناء رحلاتهم خاصة المُسافرين عبر البحر. الإعلانات الكويت في التاريخ القديم كشفت عمليات البحث والتنقيب عن وجود آثار وحفريات بالغت القدم تعود لعصور ما قبل التاريخ أقدمها يعود للعصر الحجري القديم، كما وُجدت بعض الآثار تعود للعصر الحجري الحديث والعصر البرونزي وعصر الحضارة الكاشية، بالتأكيد أثر هذا التباين بشكل كبير على عادات وتقاليد سكان المنطقة في ذلك الوقت. لكن رغم ذلك تُعتبر جزيرة فيلكا أول ظهور لمدينة الكويت، والتي تعود للقرن السادس قبل الميلاد، قامت قوات الاسكندر الأكبر بالاستيلاء على الجزيرة في القرن الثالث قبل الميلاد وتم تغير اسمها إلى إيكاروس، اتخذها بعض اليونانيون فيما بعد مسكناً لهم خاصة التجار منهم. الكويت في التاريخ الإسلامي لعبت منطقة الكويت دوراً كبيراً في التوسع الإسلامي أثناء القرن الثاني عشر من الهجرة، فقد وقت معركة ذات السلاسل في منطقة كاظمة التي تقع على ساحل جون الكويت وقد انتصر فيها المسلمون بقيادة خالد بن الوليد على الفرس بقيادة هرمز، يمكن القول أن هذه المعركة كانت بداية التوسع الإسلامي لبلاد العراق وفارس، الجدير بالذكر أن دولة الكويت ظلت تحت قيادة الفرس لمدة تزيد على قرنين من الزمان قبل أن تنتقل لحكم البرتغاليون من عام 1507 وحتى عام 1649م. الكويت في التاريخ الحديث نشأت مدينة الكويت في بدايات القرن السابع عشر، تحديداً عام 1613م كمدينة تجارية على ساحل الخليج العربي، سكنت بها قبائل العتوب التي أتت من نجد، يُذكر أن هذه القبائل ارتحلت بين عدة أماكن قبل استقرارهم بمدينة الكويت، فقد أتوا من نجد ليستقروا في قرية الفريحة بقطر بعدما استأذنوا آل مسلم حكام قطر فأذنوا لهم بالبقاء، تعايش العتوبين مع بيئتهم الجديدة فتعلموا ركوب البحر والغوص لجمع اللؤلؤ بل وتفوقوا على أصحاب الأرض، شعر سكان قطر بالتهديد من قبائل العتوب فطلبوا منهم الرحيل. استجاب العتوبين لطلب آل مسلم ورحلوا عن المدينة بحراً حتى وصلوا للبصرة عام 1701 وكانت تابعة للدولة العثمانية آن ذاك، سمح لهم والي البصرة بالبقاء ومكثوا فيها فترة من الزمن ثم ارتحلوا مرة أخرى حتى وصلوا مدينة القرين عام 1714، تفرقت القبائل بعد وصولهم هناك فأقام بعضهم صبية والبعض في عبدان والبعض في أم القصر، بعد ذلك اضطروا لمغادرة الصبية بسبب إعلان قبيلة الظفير الحرب عليهم فتوجهوا نحو الكويت واستقروا هناك عام 1715، بعدها ازدهرت تجارتهم وعملوا في الصيد وجمع اللؤلؤ وبدئوا في ارسال قوافل تجارية للهند. الإعلانات عام 1716 اجتمع رؤساء أكبر القبائل وكانوا “صباح بن جابر” و”خليفة بن محمد” و”جابر بن رحمة” واستقروا أن يتولى صباح بن جابر أمور الحكم بعد أن يقوم باستشارتهم، وخليفة بن محمد أمور المال والتجارة و جابر بن رحمة شئون القوافل التجارية والأعمال البحرية. أولى الصراعات الكويتية أول حرب خاضتها الكويت كانت عام 1783 وكانت تُسمى معركة الرقة البحرية، تخاصمت فيها مع قبيلة بني كعب وقد انتهت بانتصار الكويتيين، بعدها قاموا ببناء السور الأول حول الكويت لحمايتها من أي هجمات خارجية وكان طوله 750م، ثم بُني السور الثاني في عهد عبد الله بن صباح بن جابر عام 1815 بطول 2300م. الكويت اليوم رغم أن دولة الكويت تُعتبر من الدول الصغيرة نسبياً إلا أنها من أغنى الدول على الإطلاق، فأراضيها تحتوي على ما يقرب من 10% من احتياطي النفط العالمي والذي يُشكل نحو 80% من إجمالي دخل الدولة، والباقي يعود للثروات البحرية خاصة استخراج اللؤلؤ بالإضافة لناتج الاستثمارات الصناعية. يُذكر أن دولة الكويت تُعتبر ثاني أعلى دولة عربية من حيث متوسط دخل الفرد بينما أتت في المرتبة الحادية عشر عالمياً بقيمة 45 ألف دولار سنوياً، ويبلغ تعداد سكانها حالياً ما يقرب من 86 ألف نسمة يشكل المسلمين نسبة 85% منهم بينما تتوزع النسبة الباقية بين عدة ديانات أخرى أهمها الهندوسية والمسيحية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اضواء القمر
مؤسس دموع العشاق
مؤسس دموع العشاق
avatar


مُساهمةموضوع: رد: دولة الكويت    الخميس فبراير 23, 2017 9:47 am

أسماء مناطق الكويت هي أسماء فصيحة معروفة وواضحة، فقد كان آباؤنا لا يطلقون الاسم الا بعد التشاور ومعرفة معناه، وبشرط خلوه من التعقيد ولكن مع قوة تأثيره ووقعه.

فنجد ان موقع قصر السيف قد اسهم في تقسيم العاصمة الى احياء جهة الشروق تعني هي الشرق، وجهة الغروب، القبلة، وما بينهما سمي حي الوسط، اما الحي الرابع من الأحياء القديمة داخل سور الكويت فسمي المرقاب لأنه مرتفع عن سطح الارض وكانوا يصعدون عليه ويراقبون منه المناطق الأخرى، والقادم من جهة السور، وحتى البدو كانوا يسمونه المرقاب لوجود الصخور وتل كبير من الرمال به.



الدسمة

لقد بنيت البيوت في هذا الحي بعد ان زال الخطر عن الكويت، والذي أصبح من أكبر احيائها وقد سكنه المطران والرشايدة والعوازم والحساوية، وكان فيه ناد رياضي تأسس سنة 1954.
أما خارجه فقد كان هناك منطقة زراعية بني فيها مطار، وقد انتشرت اشاعات قوية عن وجود الجن، والأرواح الخفية فيها، ولكن مع الايام كذبت هذه الإشاعة، وهذه هي الدسمة التي تعد اسما على مسمى لأن أرضها كانت غنية بالآبار، ومن دخلها لا يخرج منها الا وهو مليء بالدسم اي بالخير الكثير.


الدعية و الشامية

أما الدعية فقد سميت نسبة الى أول من سكنها وهو الشيخ دعيج السلمان الصباح الذي كان قائدا للجيش في معركة حمض عام 1919 ، وتوفي، رحمه الله عام 1981 عن عمر يناهز 98 سنة، وأما الشامية فكانت قرية تمد الأهالي من الشرق الى القبلة بمياه الشرب، ويقال ان الاسم جاء نسبة الى القوافل التي تأتي إليها من الشام والتي كانت تتجمع فيها ذهابا وعودة بسبب غناها بالآبار العذبة، وكان من المشهورين فيها بنقل الحجاج من الكويت الى الديار المقدسة شخص سوري يقال له عبدالرزاق الشامي، وكان يتواجد دائما قبل موسم الحج في هذا المكان.



الشويخ

الشويخ تصغير لكلمة الشيخ وقد أقامت الحكومة البريطانية في هذه المنطقة ميناء عسكريا قبل مائة عام، وبعد الحرب العالمية الاولى انسحبت منه.
هذه الجزيرة تسمى ' كورين' أي ' القرين' وايضا جزيرة الشويخ.

قصر الشعب

قصر الشعب الذي بناه الشيخ سالم المبارك الصباح عام 1916 ، وكذلك حمد الخالد الذي بنى منزلا ومزرعة في المكان نفسه الذي سمي بالشعب لوجود دوادي، وشعاب به وفي الماضي كانت الشعب موضعا للآبار العذبة وسميت بوابة الشعب بهذا الاسم لأنها تؤدي الى هذه المنطقة بعد ان كان اسمها بوابة ' البريعصي'.


الرميثية

الرميثية جاء اسمها بسبب وجود كميات من حشائش الرمث بها فكانت الابل تأكل من هذا النبات الذي يسمى ' الحمض' ايضا.
وكان عبدالرحمن الصغير من أوائل من سكنوها.


بيان

بيان كانت ربوة مرتفعة من صعدها بانت له البيوت المبنية في المنطقة المنخفضة، ومن ثم سميت بهذاالاسم لبيانها، وكانت من أفضل أراضي الكويت، وكان الشيخ أحمد الجابر الصباح يتردد عليها خاصة في فصل الربيع، وبعد ذلك بنى فيها قصرا من الطين.


مشرف

وفي مشرف شيد الشيخ مبارك الصباح قصرا على ربوة تشرف على الاراضي الخضراء فسميت المنطقة بذلك الاسم، وسميت المسيلة بهذا الاسم لكثرة المياه التي تسيل منها في البحر.


الزور

هي من المرتفعات الموجودة في شمال الكويت وكانت تسمى ب' غفي' وهي عبارة عن تلال من الصخور القريبة من المطلاع، والزور ايضا في الجنوب، وكنا نذهب الى بحر الزور الغني باللؤلؤ الذي كان يعرف بهير الزور والذي كان لا يخلو من سفن الغوص، والزور في جنوب الكويت عبارة عن جبل فيه ميل واعوجاج والاسم له معنى آخر وهو الصدر في اللغة العربية فكانت المنطقة من قبل في صدر المناطق.
ولوجود النباتات الكثيفة بها ايضا سميت كذلك، وكان أهل البحر يسمونها بذلك لانحدارها.
حتى صخورها تسمى ' الزور' لأنها تشبه خف الجمل.



الصوابر

أما الصوابر في حي الشرق فقد كانت أرضا صخرية قاسية وكل من يسكنها كان يصبر على ذلك، فلا يستطيع حفر بئر أو يضع اساسا لبيت إلا بشق الأنفس. ومن عاشوا فيها طويلا سموا بالصوابر جمع صابر.



الفنطاس

الفنطاس من أقدم قرى الكويت الساحلية، كان فيها خزان خشبي تحفظ فيه المياه، وجاء الاسم من هذا الخزان الذي يسمى في اللغة العربية ' فنطاسا' وهناك خزان صغير في شمال الفنطاس يسمى بالفنيطيس، وقد ارتاد الناس هذه المناطق لوجود المياه العذبة فيها، وهي من القرى الزراعية الغنية بالسدر والأثل.


الفروانية

أما بالنسبة للفروانية فكان أول من سكنها سرور بن فروان، وقد حفر فيها بئرا قبل 60 سنة، وكانت تسمى الدوغة لوجود حفرة تحمى فيها النار للجص والجبس، وخيطان اسم لرجل سكن فيها وزرعها، وكل من زاره وقصده يقال له في اللغة أبرق فسميت بأبرق خيطان.

الحصانية

كان الكويتيون يسمون الثعلب أبو الحصين أو الحصيني ولكثرة وجود الثعالب في هذه القرية الصغيرة، التي كانوا يصطادون فيها الثعالب سميت بهذا الاسم وهي ساحلية بالقرب من منطقة الفنطاس.


أبو حليفة

سميت أبو حليفة كذلك لأنه كان يظهر فيها نبات يشبه الحلفاء، يسمى ايضا ' الكفتا' او اصابع فاطمة، وكان يستخدم علاجا للعاقر، ويسهل الولادة، وكنا نعتقد أن زهرتها بركة لمن يحملها، ويقال ايضا ان هذا النبات يسمى ' حنيفا' فسميت ' أبو حليفة'.



وارة

منطقة وارة في جنوب البلاد فيها أكثر من مائة بئر صالحة للشرب، وهي عبارة عن جبل صغير يشبه الربوة وحجرها اسود أملس، لها تاريخ وصولات وجولات في حروب العرب قبل الإسلام، والرقة حرب وقعت بين أهل الكويت وبني كعب بالقرب من البصرة في البحر شمال الكويت وفي عهد المغفور له الشيخ عبدالله الأول، وجاء الاسم على هذه المعركة التي انتصر فيها أهل الكويت.

الشدادية

الشدادية أو الجدادية التي يوجد بها الآن السجن المركزي، كانت بها آبار فكان أصحاب الابل يشدون رحالهم إليها، وكل من يركب البعير بعد شده يقال له ' شداد' ، أما ' بنيدر' فقد كان مرفأ طبيعيا للسفن، وهو تصغير للبندر التي هي كلمة فارسية تعني الميناء، وبندر القار ( بنيدر القار) وبندر الشويخ ويقال كانت الزيوت تترسب بكثرة على الصخور فتكون صلبة تشبه القار ( الاسفلت) فسميت بنيد القار.

الجهراء

قرية الجهراء تحولت الى مدينة كبيرة وكان لها أسماء منها: كاظمة القديمة، وجو الحريبين من أسماء الآبار ودارت حولها معارك سميت ' الحريبين' ، وتيماء اسم لماء حلو في ' نجد' فوجدوا الماء هناك فسميت القرية ب' تيماء' ، اما الشيخ سالم المبارك فأطلق عليها ' الجوهرة' لأنها جميلة وغنية. وعندما حفروا إحدى الآبار انهجرت المياه فسميت الجهرة، وكان بها أبراج لمراقبة الأعداء، وكل واحد منها يسمى ' الفولة' وكل رابية مستوية تسمى الجهراء، كما كانت غنية بالخضراوات والاشجار خاصة النخيل، وتلك الفترات أي الاربعينات كانت تغذي الكويت بالنخيل وثمارها.


يتبع............
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اضواء القمر
مؤسس دموع العشاق
مؤسس دموع العشاق
avatar


مُساهمةموضوع: رد: دولة الكويت    الخميس فبراير 23, 2017 9:48 am

المقوع والمهبولة

والمقوع والمهبولة منطقتان الاولى تقع غرب قصر دسمان والثانية شمال مدينة الأحمدي غرب المطار، فيها آبار عذبة وجاء الاسم لأن قاعها مستو مع الارض، وخالية من أي ربوة أو ارتفاع.
أما المهبولة فقد كانت تسكنها امرأة مجنونة تخيف الناس فسميت بالمهبولة أي المجنونة، اما منطقة اللياح الواقعة الى الشمال الغربي من الجهراء فهي ارض تشبه في الخارطة ثورا، وجاء الاسم بمعنى الثور الأبيض، ويقال لأن أرضها بيضاء ولامعة، وايضا تسمى اللياح، وايضا الشمس البيضاء هي لياح.


جليب الشيوخ

جليب الشيوخ في جنوب الكويت كانت فيها بئر حفرها أحد أبناء الشيوخ لسقي الخيول، ويقال ان جابر ابن الشيخ عبدالله الصباح هو الذي حفرها، ويقال ان محمد وجراح هما من حفراها.


حولي

وجليب علي في الجنوب الغربي من الجهراء، وغربي الكبد مكان مر به الصحابي المعروف العلاء الخضرمي حينما كان في طريقه الى البصرة، وتوفي هناك ودفن فيها، وحينما تحول الناس من بعض الآبار الى مياه حولي جاءت تسمية هذه المنطقة المعروفة بهذا الاسم الآن، وقال ابو يوسف: لقد كنت من سكانها منذ 55 سنة، وقد استبشرنا عندما ظهر الماء العذب الذي سمي ايضا حولي اي ' الحلو لي'.


الصليبية والطرفاء

هناك آبار غنية بمائها العذب في منطقة الصليبية، كانت ملاذا للمسافرين وأصحاب الإبل.
ولكثرة اشجار الطرفاء سميت منطقة ' طرفاوي' بهذا الاسم ومنطقة الطويل بالقرب من وارة، لعمق بئرها.


الفحيحيل

هي أرض زرعت فيها فحول النخيل بكميات كبيرة، فضلا عن القمح والشعير، فجاء الاسم على هذا المنوال وأصل الاسم تصغير فحال كما كانت منتجعا للراحة والاستجمام لأهل الكويت، وأهلها كانوا أغنياء يمتلكون الماعز والأغنام.


جزيرة كبر

تعيش في جزيرة كبر أسراب من الطيور البحرية وفيها النفط الكثير، والشعاب المرجانية، وسميت بالكبر لوجود نبات السفلح الأحمر اللون الذي يسمى أيضا بالكبر، ويقال ايضا لأنها مرتفعة عن سطح الارض، وتشاهد عن بعد فهي كبر متكبر أي كبير الرأس، وفيها بعض الأكواخ التي تسمى ' كبر'.


أم المرادم

سميت بهذا الاسم لأنها رملية مرتفعة، فكانوا يردمون البحر برمالها وقال الصغير عنها: كنا نمر بها لقربها من


المغاصات.
كما كانت سوقا لتجارة اللؤلؤ أما جزيرة قاروة فقد كانت تحيطها الشعب المرجانية التي تؤوي اسماك الخليج كلها، وتكثر فيها الطيور البحرية وسميت بهذا الاسم لكثرة القار الطافح حولها.




أم النمل وعوهة وفيلكا

وجزيرة أم النمل سميت كذلك لكثرة النمل فيها، كما كانت سكنا لصيادي الأسماك.
وعوهة التي كانت آهلة بالسكان، أخليت لعدم صلاحيتها للسكن وفيها عاهات كثيرة، وان الارض مصابة بعاهة رملية كثيفة، وساحلها ضحل جدا لا يصلح لرسو السفن الا للصغيرة منها.
جزيرة فيلكا التي اكتشفت فيها آثار قديمة جاءت التسمية من اليونانيين تعني البيضاء، وقيل تعني الجزيرة السعيدة باللاتينية




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
دولة الكويت
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دردشة شات دموع العشاق , شات كتابي بنات :: ۩۞۩{ القسم العام }۩۞۩ :: •₪• انساب وشخصيات تاريخية •₪•-
انتقل الى: